الجيش العربي السوري
الجيش العربي السوري

أفاد مصدر فى محافظة ريف دمشق أن 13 مسلحا من منطقة التل بريف دمشق سلمو أنفسهم وأسلحتهم للدولة.
من جانب آخر استهدفت مدفعية الجيش السوري مقرات للمسلحين في بلدة القحطانية ورسم الشوالي ومحيطهما في ريف القنيطرة، حيث تمكنت وحدات الجيش بمساندة قوات الدفاع الوطني من استعادة السيطرة على بلدة القحطانية.
على جبهة حماة استعاد الجيش السيطرة على قريتي تل ملح والجلمة بعد اشتباكات عنيفة مع ميليشيا "الجيش الحر" كما أعلنت مصادر عسكرية عن أن وحدات الجيش استهدفت مسلحين في مورك بريف المدينة ما أسفر عن مقتل وإصابة عدد منهم.
وفي ريف دمشق تستمر العمليات العسكرية في الغوطتين الشرقية والغربية، حيث قالت مصادر عسكرية أن وحدات من الجيش السوري استهدفت تجمعات للمسلحين على أطراف بلدة المليحة من جهة البساتين فيما اشتبكت وحدات أخرى من الجيش مع مسلحين في بساتين بيت سحم، كما استهدف الجيش مواقع لمسلحين في المنطقة الواقعة بين حيي جوبر والقابون.
وصولا إلى حلب استهدف سلاح جو الجيش مواقع لـ"جبهة النصرة" بين بلدتي عندان وحريتان بالريف الشمالي، كما استهدفت وحدات أخرى من الجيش حاجزاً للمسلحين وسط بلدة حريتان ما أدى لمقتل وإصابة عدد من المسلحين، في حين استهدف سلاح الطيران السوري مقرات للمسلحين في محيط جمعية الزهراء، فيما أوقعت وحدات من الجيش السوري أفراد مجموعة مسلحة بين قتلى ومصابين في آخر نزلة الزبدية في حي سيف الدولة بحلب.
أما في درعا قصف سلاح جو الجيش مقرات لمسلحين في مدن وبلدات نوى صيدا والنعيمة شرقي درعا وإنخل والحراك وعتمان والشيخ مسكين والحراك في ريفها، ما أدى إلى وقوع إصابات بين صفوف المسلحين وعرف منهم "أبو الزبير الأردني" أحد أعضاء ما يسمى "الهيئة الشرعية لجبهة النصرة".
من جهة أخرى حدثت اشتباكات في قرية جديد عكيدات وعلى عدة محاور بريف دير الزور بين ميليشيات "جبهة النصرة" و"الجبهة الإسلامية" ضد تنظيم داعش " الدولة الإسلامية بالعراق والشام".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.