ارشيف
ارشيف

أكد  المرشح الرئاسي حمدين صباحي، أمس الخميس، في حواره على قناة سي بي سي، أنه يسعى لبناء دولة تخضع للشعب، ولا يخضع لها الشعب"، متابعاً: "أنا لست مصراً أن أكون رئيساً للجمهورية، يشرفني أن أكون موطناً مصرياً".

وبسؤاله عن ترشح المشير عبد الفتاح السيسي للانتخابات كونه ينتمي إلى المؤسسة العسكرية، قال صباحي: "إن أي مرشح تقدم للرئاسة فهو مدني".
وعن اتهامه بمساندة الإخوان أوضح صباحي: " أنا وقفت في وجه الإخوان، ومُنعت من الظهور بقرار رئاسي في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي، وعندما كنت أقول إن نظام مرسي سقطت شرعيته، كان غيري يشكل جزءاً من النظام، وكان وزير الدفاع السيسي يقدم التحية العسكرية لمرسي، ولكن بعد أن خرج الشعب للميادين وقف السيسي إلى جواره وانحاز لإردة المصريين".

ونوه صباحي إلى إنه لا وجود أو قيمة لثورة 30 يونيو، دون 25 يناير، معتبراً أنها موجة ثانية بعد سرقتها، معتبراً أن وجوده على رأس السلطة هو النتيجة الطبيعية لوطن وشعب محترم، قائلاً صنعنا ثورتين لدولة مدنية، فيجب أن نأتي برئيس من قلب الشعب".
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.