وزير الصحة الدكتور "سعد النايف"
وزير الصحة الدكتور "سعد النايف"

عبد الناصر لوباني

 

أشار وزير الصحة الدكتور "سعد النايف"، خلال جولته لمركز التلاسيميا التخصصي بدمشق، اليوم ، إلى ضرورة التركيز على الدعم النفسي والمعنوي للمرضى و أهاليهم إضافة إلى الجانب العلاجي.
وأكد الدكتور النايف في زيارته التي أتت في اليوم العالمي للتلاسيميا، أن الوزارة تقدم كل اللقاحات والتحاليل الطبية مجاناً عبر 12 مركزاً في المحافظات، وبعلاج نحو "9020" مريضاً بالتلاسيميا، وسعيها الدائم لتأمين الأدوية اللازمة للمرضى رغم ما تتعرض له البلاد، مشيداً بجهود وتضحيات الكوادر الطبية واستمرارهم في تقديم أفضل الخدمات الطبية والصحية.
من جانبه، تحدث مدير مركز التلاسيميا التخصصي الدكتور "ياسر المخللاتي" عن الخدمات التي يقدمها المركز للمرضى رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد من تحاليل طبية ونقل دم وأدوية وتحويل المرضى في حال احتياجهم لأي خدمة طبية غير موجودة بالمركز إلى مشفى دمشق ليتلقوها مجاناً.
وأقام مركز التلاسيميا التخصصي بالتعاون مع منظمتي الصحة العالمية والهلال الاحمر السوري وفريق "نبضة أمل" والشركات المقدمة للأدوية، بمناسبة اليوم العالمي للتلاسيميا، فعالية اجتماعية تضمنت نشاطات رسم وألعابا للأطفال المصابين بالمرض وتقديم هدايا لهم.
وقال المشاركون بالحملة "إن واجبنا الوطني والانساني يحتم علينا التبرع بالدم لاخوتنا من مرضى التلاسيميا" شاكرين التعاون الكبير الذي يتلقونه من جامعة دمشق ومركز نقل الدم ودعمهما لهذه الحملات.
الجدير ذكره أن عدد من طلاب كليات ومعاهد جامعة دمشق اطلقوا منذ تسعة شهور حملة طلابية للتبرع بالدم لمرضى التلاسيميا.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.