ساحة الساعة في مدينة حمص
ساحة الساعة في مدينة حمص

رفرف العلم السوري، اليوم، في ساحة الساعة بالمدينة القديمة وسط حمص، بعد خروج المسلحين منها.
وبدأت وحدات الهندسة التابعة للجيش السوري بدخول الأحياء التي كان يتمركز بداخلها المسلحون، لتمشيطها وتفكيك العبوات الناسفة والألغام والمتفجرات التي زرعتها المجموعات المسلحة أثناء تواجدها في المنطقة.

وقال محافظ حمص "طلال البرازي" إن 80% من الاتفاق تم انجازه، وخلال أقل من ساعات ستعلن حمص مدينة خالية من المسلحين، ثم ستبدأ المحافظة بإعادة تأهيل البنى التحتية للمدينة.

وفي نفس السياق، وصل اليوم إلى اللاذقية 25 مخطوفاً ليضافوا إلى المحررين الـ 15 الذين وصلوا المدينة أمس، ووفقا لرئيس غرفة صناعة حمص، فقد تم تشكيل لجان خبرة لتقييم الأضرار وتقديم التعويضات.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.