أرشيف
أرشيف

توصل علماء كنديون من خلال دراسة لمعلومات عن 1.1 مليون تلميذ لتحديد أسباب تفاوت مستوى النجاح بين تلاميذ المدارس لاكتشاف أن معلم المادة يلعب دورا أساسيا في هذا الموضوع.
كما رأى للعلماء من خلال دراستهم لهذه المعلومات أن البنات يستوعبن أفضل من الأولاد دون النظر إلى العمر والمكان والاهتمامات.
وحددوا السبب في ذلك أن البنات تحاولن دائما معرفة وفهم المادة موضوع الدراسة في حين يستخدم الأولاد الذاكرة القصيرة المؤقتة عند دراستهم لمادة الدرس، بحيث تتيح لهم إمكانية الحصول على درجات عالية وجيدة.
وأضافت الدراسة أن هذا التفاوت يلاحظ في السنوات الأولى للدراسة، أما في سنوات الدراسة الجامعية فلا يلاحظ.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.