حمد والقذافي
حمد والقذافي

نشر سعوديون يوم السبت الماضي، تسجيلاً صوتياً يتحدث فيه أمير قطر السابق حمد بن خليفة، مع الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، وآخرين، مهاجماً المملكة العربية السعودية، ومصر والأردن والإمارات وغيرها من الدول العربية.
وتحت هاشتاق "تسريب - جديد - يفضح- تآمر-امير-قطر"، تحدث التسجيل على لسان الأمير حمد، عن الوضع القائم في كل من قطر و السعودية فكلتاهما دولتيين وهابيتين إلا أن القطر تتمتع بحرية وللمرأة فيها حق الإنتخاب، عكس مافي السعودية.
ويضيف: "عبدالله هذا مسكين (يقصد الملك عبدالله)، والذي يدير عبدالله هو سعود الفيصل".

واعتبر حمد أن سر رجوع السودان للوراء هو تعاونها مع مصر والسعودية.

ومتحدثاً عن آل سعود قال "تلك العائلة، إذا أعطانا الله عمر، بعد 12 سنةً لن تكون موجودة، وتذكروا كلامي هذا!".
ويضيف: "الذين ينسقون مع السعوديين، هم الناس الذين ليس عندهم كرامة، مثل مصر والأردن، وبالذات مصر".



وعلى نهج قناة الجزيرة المثيرة للفتنة، يشير حمد إلى أن "نحن الذين خلقنا قناة الحوار في لندن، ونحن الذين نغذي قناة الجديد في لبنان".

وينتقد الأمير حمد السعودية قائلاً: "لولا ارتفاع أسعار النفط الذي حصل في السبع سنوات الماضية، أقسم بالله إنه ما كان ليكون هناك شيء اسمه سعودية أصلاً! أشك.. أشك.. أشك... شكاً كبيراً أن ترى الأسرة السعودية، بعد الـ 12 سنةً القادمة، هذا مستحيل، مستحيل". !
ويؤكد في الختام:" الإمارات عندها مشكلة مع السعودية، وسـ "تخترب" علاقتهم إلى الأبد".

ومن المفارقات أن الأمير حمد يقول، في الدقائق الأخيرة من التسجيل: "نحن نسجل ما عمله السعوديون ضدنا، وعندنا نفس طويل.. على أساس أننا عندما ندشن عملية اشتباك، سنقول لهم أنتم بدأتم، وهذه تسجيلات ضدكم!".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.