من الأمسية التي أحيتها فرقة "نبض"
من الأمسية التي أحيتها فرقة "نبض"

رواد زينون
ضمن برنامج حواري على الهواء مباشرة في حديقة المالكي بدمشق؛ أمسية غنائية حوارية أحيتها فرقة نبض التابعة لجمعية "نحنا" الثقافية بالتعاون مع تلفزيون الإخبارية السورية.
مجموعة من الأغاني من تأليف الفرقة تخللت الأمسية التي تميزت بحوار مع الفنانين الشباب المكونين للفرقة حول الأغاني التي يقدمونها ورسالتهم التي يودون إيصالها للجمهور المستمع.
 وفي تصريح خاص لـ هنا سورية مع رامي جلبوط رئيس جمعية "نحنا" أوضح أنه نتيجة للانتشار الذي حققته جمعية نحنا وفرقة نبض بين الأوساط الثقافية والشعبية مؤخرا أقيمت هذه الأمسية، التي أتت كجزء من برنامج حواري يتكلم عن رأي الشباب باعتبار أن فرقة نبض استطاعت إلى حد ما أن تنقل رأي الشباب، وأضاف أن هذه المرة قدمت نبض أغانيها مصحوبا برأي شبابها حول رأيهم في الأوضاع التي تعيشها لها البلد ومواضيع أخرى تهم الشباب حيث تم  نقاش كل أغنية قدمت وماهو الهدف منها وما هي الكلمة التي تود طرحها.
 وعن تجربة "نبض" قال جلبوط : "هذه الخطوة مهمة جداً ودليل على أننا نسير علي الطريق الصحيح فكما يقول أحد الحكماء بأن كلما توصلنا إلى قمة انكشفت لنا قمم أخرى، ومن هذا المكان الذي وصلنا إليه اليوم بدأنا نفكر في الأماكن الأخرى الأكثر أهمية " وأضاف  "نحن جاهزين لأن نوصل صوت الشباب السوري لأي مكان في العالم".
 من جانبه المسؤول الإعلامي في جمعية "نحنا" بديع قضماني وصف هذه الخطوة بالجديدة بالنسبة للإعلام السوري ولفرقة "نبض" أيضا، مضيفا قوله أنه جديد بشكل عام أن ندمج الفن والمجتمع والسياسة في برنامج لمدة ساعة ونصف على الهواء مباشرة بشكل عفوي وتلقائي في ظل المرحلة السياسية الجديدة التي يدخل فيها البلد.
ورأى قضماني أن هذا التفاعل والمشاركة العفوية والتلقائية لشباب مختلفين في توجهاتهم السياسية ليعبروا في هذه المرحلة التي تجري خلالها الانتخابات الرئاسية ويقول كل شخص رأيه بصراحة على الهواء مباشرة يعد حالة جديدة في إعلامنا مشيرا إلى أن "نبض" تهدف إلى التغيير وتسعى إلى إيصال صوتها إلى المجتمع الدولي والمغتربين من خلال شاشات إعلامنا الجديد.
كما تتحضر جمعية "نحنا" إلى العديد من الأعمال الشبابية الفنية في الأيام القادمة حيث تحضر فرقة نبض لمجموعة أغاني ومنها أغنية تتحدث عن اللاجئين السوريين،وتحضر الجمعية لإطلاق فرقة "خبز" المسرحية التي تأسست بشكل كامل و تحضر لنص مسرحي ونادي سينمائي يتم العمل على برنامجه، إضافة إلى العديد من الورشات لخريجي كلية الفنون الجميلة في مجال الرسم والنحت وغيرها.
يذكر أن "جمعية نحنا الثقافية" جمعية ثقافية قيد الترخيص،  تهتم بالتنمية الإبداعية وتعمل على استخدام الثقافة والفن والتكنولوجيا الحديثة كأدوات فاعلة في عملية التنمية والحوار الإيجابي لما فيه مصلحة للمجتمع السوري وذلك من خلال التنسيق مع كافة الجهات الرسمية والأهلية المعنية بهذه المجالات.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.