الورشات الكهربائية
الورشات الكهربائية

إعداد : ولاء الجندي

بعد الاعتداء على الخطين المغذين لمحافظة حلب من قبل المسلحين وانقطاع التيار الكهربائي عنها، تستمر وزارة الكهرباء بإيصال التيار الكهربائي لحلب رغم كل التحديات والصعوبات المتمثلة باستهداف كافة خطوط التوتر العالي المغذية للمحافظة، خاصة بعد معاناة أهل حلب من انقطاع التيار الكهربائي لمدة عشرة أيام متواصلة نتيجة الاستهداف الممنهج من قبل المسلحين لجميع خطوط التوتر العالي المغذية للمحافظة .

وستشهد حلب خلال اليومين القادمين الانتهاء من العمل على أحد الخطوط لرفدها بكمية إضافية وتحسين الواقع الكهربائي فيها,حيث تم تغذية حلب باستطاعة 250 ميغاواط والعمل مستمر من قبل عمال الكهرباء .

وفي إطار تطوير واقع الخدمات للمواطنين في محافظة دمشق تقوم ورشات عمال الكهرباء في الشركة العامة لكهرباء بدمشق بتنفيذ مشروع إعادة تأهيل شبكة التوتر المنخفض وتنظيم عدادات الكهرباء في منطقة المزة 86 ، والهدف من هذا المشروع هو الانتهاء من مشكلة التمديدات العشوائية للشبكة وتخفيف الحمولات عليها والحد من الاستجرار غير النظامي للطاقة الكهربائية والتخفيف من ساعات التقنين وترشيد استهلاك الكهرباء المدفوعة الثمن، إضافة إلى إخراج الساعات الكهربائية من الحيز المغلق وحمايتها من التلاعب بوضعها ضمن هياكل معدنية مقفلة.

أما في حمص تعرض خط الغاز العربي المغذي لمحطات توليد الطاقة الكهربائية في المنطقة الجنوبية لعمل تخريبي من قبل المسلحين بالقرب من منطقة المحسة جنوب القريتين بريف حمص ما أدى إلى اندلاع النيران فيه وحرق نحو 4 ملايين متر مكعب من الغاز.

وفي ريف تدمر تمكن الجيش السوري من القضاء على مجموعة بكامل أفرادها حاولت تخريب خط الغاز في أرك.

فعلى اختلاف الظروف وصعوبتها تستمر وزارة الكهرباء والورشات الكهربائية ببذل جهود مضاعفة للإصلاح على الرغم من التهديد والمنع  والتخريب من قبل المجموعات المسلحة .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.