من المهرجان
من المهرجان

قصائد إنسانية واجتماعية فضلا عن معرض للفنانة ضحى الخطيب تضمن لوحات عن الطبيعة والإنسان و مقطوعات موسيقية على آلتي البزق والكمان كلها نشاطات أقامتها جمعية أبناء سورية الأم خلال مهرجان ثقافي نظمته شارك فيه مجموعة من الكتاب والشعراء والأدباء الشباب في مطعم "علي بك الصفدي" بدمشق القديمة .
مؤسس الجمعية الأب ميشيل زياد طعمة أشار إلى أن الجمعية تسعى عبر الملتقيات إلى زرع المحبة في زمن حرب الموت وإلى غرس ثقافة الحب وتكريس الحياة عبر رعاية الشباب وتفعيل قدراتهم وتوعيتهم بأن الوطن هو أغلى ما في الوجود.
وتضمن المهرجان مشاركة شعرية للشاعرة طهران الصارم بعنوان "في انتظار الحرب " و الشاعرة  أحلام زراع في قصيدة "الصفر مقصدي".
كما قدم الشاعر صقر عليشي قصيدة إنسانية عبر خلالها عن معاناة الإنسان وما يلقاه من شقاء وأسى وهو يبحث عن مكان يعيش فيه.
وغنت الطفلة زويا دياب أغنية تدعو للسلام تقول "يا ستي ليكي ليكي قذايف حواليكي قوليلين يرموها بعيد .. عالجبهة مو عليكي".
وتضمن المهرجان أيضا مشاركة للفنانة ضحى الخطيب بمعرض فني ضم لوحات مختلفة عبرت خلالها عن حبها الكبير للطبيعة والإنسان.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.