المخطوفين الفرنسيين الأربعة مع الرئيس فرانسوا هولاند
المخطوفين الفرنسيين الأربعة مع الرئيس فرانسوا هولاند

نقلت مجلة فوكوس الألمانية اليوم السبت، أن وزير الدفاع الفرنسي "جان إيف لودريان" حول أموال بقيمة 18 مليون دولار للإفراج عن 4 صحافيين فرنسيين خطفوا في حزيران 2013 بسورية، مناقضة بذلك ما قالته باريس.

وذكرت الصحيفة نقلاً عن مصادر مقربة من الحلف الأطلسي في بروكسل، أن أجهزة استخباراتية تركية قامت بدفع المبلغ للخاطفين، قرب مدينة أكشاكالي التركية الصغيرة.

تأتي هذه الأقاويل، في وقت صرح فيه  الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند أن فرنسا "لا تدفع فدية" في عمليات خطف الرهائن، قائلاً: "هذا مبدأ مهم جداً لكي لا يكون بإمكان الخاطفين محاولة خطف أشخاص آخرين، كل شيء جرى عبر المفاوضات والمباحثات".

وخطف كبير مراسلي إذاعة "أوروبا1" الفرنسية ديدييه فرنسوا، والمصور إدوار الياس شمال حلب، في 6 يونيو 2013، كما خطف مراسل مجلة لوبوان الفرنسية نيكولا هينان، والمصور المستقل بيار توريس في 22 يونيو (حزيران) بالرقة.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.