من العرض
من العرض

احتفالاً بعيد الجلاء قدمت فرقة زنوبيا للمسرح الحركي والراقص تحية للجيش السوري من خلال عرض حركي راقص بدأ باستعراض بسيط لبعض المكونات السورية "الطالب – رجل الأمن – الطفل – والفنان" وكيف كانت طبيعة حياتهم ما قبل الأزمة السورية، حتى محاولة التآمر عليها وتخريبها وتدميرها وتفريق أبناءها في استعادة للتاريخ الاستعماري الذي مر على البلاد ثم خروجها منتصرة.

كما تناول العمل مشاهد من الألم والنزوح وبعض جوانب الحياة الغير آمنة لاسيما المستقبل المخيف والمجهول، ليرفض عناصر العمل هكذا نهاية ويحولوها إلى ثباتهم على خيار الشعب السوري ألا وهو محاربة الإرهاب بكافة أشكاله عبر الجيش السوري
وتضمن العمل دعوة إلى الثبات والوقوف صفا واحدا فيما تتعرض له سورية وإعادة الحياة إليها.

يشار إلى أن العمل تم عرضه على خشبة المسرح الثقافي العربي في كفرسوسة وهو من تصميم وإخراج نورس برو.

والراقصين محمد السكران، أحمد مصطفى، كرمل سليمان، صبا رعد، وطفلة الفرقة رام، ومدربة الرقص إيمان كيالي.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.