أرشيف
أرشيف

أحكم الجيش سيطرته على عدد من الأبنية شمال شرق المدرسة الوليدية وعلى مجمع المدارس في حي جب الجندلي ، فيما قال مصدر في محافظة حمص إن أربعة مسلحين من حي القرابيص بمدينة حمص سلموا أنفسهم وأسلحتهم إلى الجهات المختصة.
،وقامت وحدات أخرى من الجيش بتدمير آليات للمسلحين ومستودعاً للذخيرة والأسلحة وراجمة صواريخ في قرى منوخ وجب جبل تدمر وهبرة الغربية وقتلت أعداداً منهم ، كما دمرت وحدات أخرى وكراً لمتزعمي مجموعة مسلحة في قرية دير فول وفككت عبوة ناسفة زنة 200 كغ زرعها المسلحون في قرية الغاصبية على اتجاه المشرفة.
كذلك استهدف الجيش تجمعات للمسلحين في أم صهريج وأبو التتابير وهبرة الشرقية والباردة شرق القريتين والجومقلية والغاصبية وجنوب القريتين وتلبيسة وعين حسين والسعن وحوش حجو والغجر وجنوب القريتين وتلول الهوى والغنطو وأم السرج قبلي وأم السرج شمالي بريف حمص وقضى على العديد منهم .
كما تصدى الجيش لمجموعات مسلحة حاولت الاعتداء على بعض النقاط العسكرية في تل عمرى والمشرفة وتل قطري وعين الدنانير بريف حمص وقضى على 40 مسلحاً وأصاب آخرين بينهم خمسة من متزعمي هذه المجموعات.
في غضون ذلك دمر الجيش وكراً لمتزعمي المجموعات المسلحة بمن فيه في حي باب هود بمدينة حمص القديمة وأردى آخرين قتلى ومصابين شرق مبنى النفوس والشارع الذهبي بالحي.
وفي حلب أوقعت وحدات من الجيش أعداداً من المسلحين قتلى ومصابين في أحياء الجابرية والليرمون ومنطقة المعامل بحي الشيخ سعيد والكاستيلو وحلب القديمة وسيف الدولة ومنطقة آل بري في النيرب.
كما ألحق خسائر في صفوف المسلحين في قرى وبلدات جديدة وتل رفعت ودارة عزة ومحيط سجن حلب المركزى والراموسة والطامورة والحاجب وكروم والوضيحي وخان العسل وطريق حلب دمشق بريف حلب ودمرت لهم آليات مزودة برشاشات ثقيلة ، إضافةً إلى تدميروكراً للمسلحين كانوا يستخدمونه كمقر عمليات في المنصورة بحلب ، ومن بين القتلى بكري زريق المتزعم العسكري لما يسمى "كتائب نور الدين الزنكي" وأحمد شيخ حسن.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.