ترجمة هنا سورية

مقابلة تلفزيون روسيا اليوم الناطق بالانكليزية مع وزير الخارجيةالسوري وليد المعلم
مقابلة تلفزيون روسيا اليوم الناطق بالانكليزية مع وزير الخارجيةالسوري وليد المعلم

أشار وزير الخارجية السوري وليد المعلم  في مقابلة  أجراها معه تلفزبون روسيا اليوم الناطق بالإنكليزي بعد انعقاد الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك أنه يمكن انهاء الصراع في سورية خلال أسابيع إذا أوقفت القوى الإقليمية الغربية وغيرها دعم مقاتلي المعارضة على الأرض السورية.

الآن وبعد حددت أن روسيا والولايات المتحدة ما يريدون أن يصدره  مجلس الأمن ، ما الشعور الذي  سيغادر به وفدكم من نيويورك ؟ هل سيكون شعور بالراحة و نجاح الدبلوماسية ؟

لقد وجدنا أن هذه الدورة للجمعية العامة للأمم المتحدة تختلف عن سابقتها . فقد بدأ القادة  يفهمون بشكل أفضل ما يجري في سوريا ، بأننا نحارب مجموعة إرهابية ذات صلة بتنظيم القاعدة . نتلقى مقاتلين من 83 بلداً أتوا من جميع أنحاء العالم . ثانياً  ، لقد بدؤوا  بالحديث عن حل سياسي بعد أن انضمت سورية إلى معاهدة الأسلحة الكيميائية.

و هنا أريد أن أشكر الرئيس بوتين على مبادرته . لقد ناقشنا مع الوزير لافروف صباح اليوم مشروع قرار مجلس الأمن بموجب الفصل 6 بشأن سورية . لأول مرة تم تكثيف الإجراءات حول كيفية التخلص من هذه الأسلحة الكيميائية.  ثانياً تحدثوا عن مشروع جنيف 2 . ونحن نعتقد دائماً أن الحل سياسي الذي يكمن بالحوار بين السوريين هو السبيل لحل القضية في سورية .

بالنظر إلى العنف على أرض الواقع ،هل تعتقد أن الحل السياسي لا يزال قابلاً للحياة ؟

هناك العديد من البلدان تتحدث عن دعم الحل السياسي . هذا هو المهم ولكن هذا يعني أنهم بحاجة إلى الإلتزام بوقف تمويل وتسليح الجماعات الإرهابية . وخاصة الدول المجاورة مثل تركيا والسعودية و قطر ، و اذا كانت هذه الدول صادقة فعلاً للقيام بذلك ، أنا أؤكد لكم أن هذا هو البداية لنجاح جنيف 2 .

في ظل الظروف الحالية من الحرب على الأرض ، وماهي درجة سيطرة الحكومة على الترسانة الكيميائية؟

نحن مسيطرون على الترسانة الكيميائية لكننا قلقون من امتلاك  الجماعات الإرهابية للأسلحة الكيميائية وأنها قد ترغب في استخدامها لتظهر الغرب بأن سورية غير ملتزمة بتعهداتها. هذا هو مبعث قلقنا . إن الغرب يتحكم بهذه المجموعات ، لأن لديه علاقات معهم ، في هذه الحالة أود أن أؤكد لكم ، أن هذه العملية ستكون ناجحة .

خلال عملية نزع السلاح ، ما هو تقييمكم  لقدرة المتمردين على وضع أيديهم على الأسلحة خلال هذه العملية القادمة ؟

إذا كنت تعني أنهم سيتمكنون من السيطرة على الأسلحة الحكومية فهذا أمر صعب للغاية ولكن المشكلة ليست هنا . المشكلة هي أنهم يتلقون هذا النوع من الأسلحة من الدول المجاورة ومن الغرب .

صف لنا قرار تسليم الأسلحة الاستراتيجية ؟ ما الذي أدى لهذا الاختيار ؟ وكم كان لتهديد الغرب بشن ضربة من تأثير على اتخاذ هذا القرار ؟ وهل كان شيئاً أدركت الحكومة أنه ينبغي القيام به في نهاية المطاف أو أنه حدث عندما بدأت التهديدات؟

لا علاقة لهذا القرار بالتهديد فهو قرار الحكومة السورية الحرة ذات السيادة . اتخذنا هذا القرار بعد التشاور مع روسيا . ونحن مقتنعون بأن المبادرة الروسية في نهاية المطاف  مبادرة جيدة لفتح الباب أمام الحل السياسي .

عندما تسلم سورية  أسلحتها الكيميائية ، هل تعتقد أن هناك احتمال بوجود تهديد من الغرب ؟

هناك دائماً تهديد من الغرب  وإن كان غير مباشر من خلال دعم الجماعات المسلحة و الجماعة الإرهابية . ولكن علينا أن نأخذ في حسابنا أن أي بلد لا يرضخ للضغوط أو الإرادة الأمريكية ييقى دائماً تحت التهديد .

لماذا تعتقد أن هناك الكثير من الشك لدى الغرب في أن الحكومة السورية سوف تمتثل لما تم الاتفاق عليه بشأن تسليم أسلحتها ؟

لأن هذا هو جزء من خطتهم ، خطتهم المناهضة لسورية. حتى قبل أن نبدأ بتنفيذ واجبنا، بدؤوا بالتشكيك، هذا هو جزء من خطتهم لمهاجمة سورية .

إذا كانت هذه الخطة لمحاربة سورية قادمة من الغرب ، لماذا تعتقد أن هذا الاتفاق قد تم بين روسيا والولايات المتحدة بشأن الأسلحة الكيميائية ، وكذلك ماذا تتوقع الآن أن يصدر من مجلس الأمن؟

المهم الآن الإرادة الدولية بعد مجلس الأمن والأمريكان  جزء أساسي للغاية من ذلك . ولكن لا يزال علينا أن نأخذ في الاعتبار أن الأمريكيين يغيرون مزاجهم ومواقفهم. ولكن لروسيا دور مهم يكمن في أن يقنعوا الأمريكيين ومجلس الأمن.

ما الذي يجري في قرية معلولا من هجوم على المسيحيين ؟ هم يتلقون المساعدة من قبل الحكومة ؟

نحن ضد أي تمييز على أساس الدين أو الأصل بين الشعب السوري . هذه المجموعة الإرهابية  تحاول إيجاد السبل والوسائل لتقسيم الشعب السوري من خلال تهديد المسيحيين . إنهم  يرتكبون المجازر ضد هؤلاء المسيحيين لكننا فخورون بأن  المسيحيين جزء من مجتمعنا ، و جيشنا يقوم بالدفاع عنهم و معلولا اليوم تحت سيطرة الجيش السوري .

ما هو تقييمكم للإطار الزمني الممكن لإنهاء الصراع ؟

أنا آسف لا أستطيع أن أحدد لك هذا الجدول الزمني ، ولكن أقول لكم أنه طالما تستمر الولايات المتحدة وأوروبا و بعض دول الخليج في دعم الجماعة الإرهابية ، سوف تستمر الأزمة . إذا كانوا يرغبون  بحل سياسي وكانوا صادقين بدعم هذه المجموعة أؤكد لكم أنه سوف تنتهي الأزمة في غضون بضعة أسابيع .

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.