الأمن اللبناني
الأمن اللبناني

تستمر قوى الأمن اللبنانية بمراقبة محاولات تهريب الآثار من سورية حيث أوقفت القوى الأمنية اللبنانية أحد المواطنين السوريين في مدينة بنت جبيل في الجنوب اللبناني لدى قيامه بتهريب آثار مسروقة من سورية وبدأت التحقيق معه.
وكشف مصدر أمني في بيروت معلومات تفيد أن التحقيقات الأمنية المكثفة مع موقوفين في البقاع تدل على وجود شبكة متخصصة بسرقة الآثار تعمل بين لبنان وسوريا، وتعمل على سرقة الآثار التاريخية والدينية من المناطق السورية التي تتعرض للحرب ومن ثم تنقلها إلى لبنان سعيا لتهريبها إلى الخارج وبيعها بواسطة تجار متخصصين.
وتكثف الأجهزة اللبنانية متابعتها لهذه الشبكة في محاولة لتوقيف أفرادها.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.