من المعرض
من المعرض

أقامت جامعة دمشق في قاعة المطالعة بالمكتبة المركزية بكلية الحقوق اليوم معرض يضم عدداً من المواضيع الفكرية والثقافية والأدبية والتاريخية والاجتماعية والمترجمة إضافة إلى كتب الأطفال وذلك بهدف تشجيع الحركة الفكرية وتقديم ريع المعرض لصندوق أبناء الشهداء.

وعن أهمية المعرض أوضح الدكتور محمد عامر المارديني رئيس جامعة دمشق إن معرض الكتاب يتضمن عناوين متباينة من مختلف الاختصاصات في الجامعة وفق كل المستويات الدراسية واللغات المختلفة إضافة للاهتمام بما تتطلبه الدراسات العليا من مراجع وذلك لإغناء الحركة الفكرية والثقافية وتأمين مستلزمات ومراجع الطلبة إضافة لغاية مهمة هي دعم صندوق أبناء الشهداء.

في حين قال عميد كلية التربية الدكتور الباحث طاهر سلوم إن المعرض اعتمد الثقافات العربية والأجنبية القديمة والحديثة وما نشر حديثاً من ثقافات وعلوم ليكون الكتاب مرجعاً حقيقياً للطالب الذي يحتاج في مسيرته الدراسية إلى مراجع متنوعة في الثقافة ومعرفة أهمية الكتاب الذي يقروءه من خارج الكتب المخصصة خلال دراسته.

وبينت عميدة كلية السياحة الدكتورة ريم رمضان أن الكتب الموجودة في المعرض هي كتب نوعية وتطرح ما هو ضروري لثقافة طلاب الجامعة والدراسات العليا التي تهتم بتاريخ سورية العريق فضلا ًعن الكتب المعروضة حول تاريخ السومريين والكنعانيين وتاريخ الحضارات القديمة في سورية.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.