مساعد وزير الخارجية الإيراني
مساعد وزير الخارجية الإيراني

لفت مساعد وزير الخارجية الإيراني في الشؤون العربية والإفريقية حسين أمير عبد اللهيان إلى أهمية الحوار الوطني ومتابعة المسيرة الديمقراطية والانتخابية في سورية مشيراً إلى أن سورية اجتازت مرحلة الأزمة الأمنية الحادة.

وأكد عبد اللهيان خلال لقائه أمس رولف موتسه نيش مساعد رئيس كتلة الحزب الديمقراطي الاشتراكي في البرلمان الالماني أن مواصلة دعم بعض الأطراف لإرسال السلاح والإرهاب إلى سورية يؤدي إلى تعقيد الأوضاع فيها.

بدوره قال النائب الألماني رولف موتسه نيش إن ألمانيا تسعى لتعزيز الخيار السياسي اللازمة في سورية ورفع مستوى الوضع الإنساني فيها منوهاً بالدور الإيراني البارز والفاعل في التطورات الإقليمية.

يذكر أن عبد اللهيان أكد خلال لقائه في طهران في السابع من الشهر الحالي مساعد وزير الخارجية النيوزيلاندي جرار ون بوهمن أن بلاده تجري اتصالات ومشاورات مستمرة مع منظمة الأمم المتحدة والأطراف المعنية بالأزمة في سورية من أجل دعم الشعب والحكومة السورية للخروج من الأزمة الراهنة فيها موضحاً أن طريق الحل السياسي والمساعدات الإنسانية ومكافحة الإرهاب تعتبر ثلاثة مبادئء مهمة للتطورات في المرحلة الراهنة وتحظى بإهتمام الحكومة السورية.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.