من الاجتماع
من الاجتماع

رواد زينون
أعلن وزير التعليم العالي الدكتور مالك علي خلال لقائه اليوم مع عدداً من مديري المشافي التعليمية أن رئاسة مجلس الوزراء تؤكد على العمل لتأمين الاحتياجات الدوائية من السوق المحلي و عبر خطوط الائتمان إضافة لاستيراد الأدوية من الدول الصديقة و الغربية ضمن اتفاقيات و بروتوكولات ناظمة بإشراف أخصائيين فنيين يؤكدون موثوقية الدواء و آلية توزيعها وفق الاحتياجات الإسعافية و الطارئة .
وفي حديثه عن تلبية احتياجات المشافي التعليمية من الأدوية لاسيما النوعية منها قال علي أنها أولوية أساسية في عمل الوزارة و تنسيق الأداء مع الجهات العاملة في تقديم الخدمات الصحية و المشرفة على استجرار الأدوية.
كما دعا وزير التعليم مدراء المشافي إلى إعداد قائمة بالاحتياجات من كميات و أصناف ليصار إلى التنسيق مع الجهات المعنية و توفير الأدوية مؤكداً على ضرورة إدارة العملية الدوائية و ترشيد الأنفاق و تنظيم آلية الشراء.
من جانبهم طالب مديرو المشافي بتفعيل الترابط والتنسيق بين كافة المشافي التعليمية وتأمين الأدوية النوعية وخاصة أدوية السرطان وحل مشكلات وعراقيل تزويد المشافي التعليمية بها و تشابكاتها بين عدة جهات، الأمر الذي يحرم هذه المشافي من الحصول على مستحقاتها من الأدوية السرطانية والتي تتناسب مع أعداد المرضى الذين تستقبلهم.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.