لقاء وزير العمل والسفير الأندونيسي
لقاء وزير العمل والسفير الأندونيسي

أعلم وزير العمل حسن حجازي سفير الجمهورية الأندونيسية بدمشق وهيب عبد الجواد أن الوزارة تسعى لحل المشكلات المتعلقة بالعمالة الأجنبية وخاصة المنزلية منها في سورية شريطة عدم وجود أي خلل في العلاقة العقدية بين مختلف الأطراف وبما يحفظ ويصون حقوق المستفيد ومكاتب الاستقدام والعاملين.
وأوضح وزير العمل خلال لقائه السفير إلى أن إنهاء أي عقد عمل أبرم بين مكاتب الاستقدام والعاملات يخضع لشروط وضوابط محددة في القانون حيث يترتب على أي طرف يريد إنهاء العقد من جهته التزامات مالية معينة في حين يتحمل أي مكتب المسؤولية في حال مخالفته القوانين ما يعرضه لعقوبات وغرامات كبيرة.
من جانبه طالب السفير الأندونيسي بحل المشكلات وتسهيل إجراءات السفر الخاصة بالعاملات الأندونيسيات في سورية إلى بلادهن.
يذكر أن مجلس الشعب بصدد التحضير لمشروع قانون يتعلق بنظام عمل وشروط ترخيص المكاتب الخاصة بتشغيل العمال المنزليين من العرب السوريين لبحث جواز النظر فيه دستوريا، حيث أحيل مشروع القانون إلى لجنة الشؤون التشريعية والدستورية.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.