أرشيف
أرشيف

في سبيل حل مشكلة السكن في محافظة حماة والارتفاع في الأسعار صرح وزير الإسكان والتنمية العمرانية المهندس حسين فرزات أنه سيتم إعادة الاكتتاب على 1500 وحدة سكنية في مدينة حماة وريفها خلال الفترة المقبلة لإتاحة الفرصة لأبناء المحافظة الراغبين بتأمين مساكن .

وأشار الوزير فرزات خلال لقائه المعنيين بالواقع السكني بالمحافظة أمس إلى أنه يتم حالياً الإعداد لمشروع على غرار محافظة ريف دمشق لإمكانية تخصيص أراضي أملاك دولة في حماة بالتعاون مع وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي لصالح مشاريع الإسكان ليصار إلى إشادة مساكن عليها.

كما بين فرزات إلى أنه تم الطلب من جميع الوحدات الإدارية في المحافظة عرض المخطط التنظيمي وتعديلاته مدة شهر قبل اعتماده لتلقي الملاحظات والشكاوي من قبل أهالي الوحدة الإدارية ونيل مصادقة المكتب التنفيذي لمجلس المحافظة عليه واللجنة الإقليمية فيها.

بدوره أكد محافظ حماة الدكتور غسان خلف ضرورة معالجة مشكلة حي السلام والشاغلين فيه ومشكلة العقود وتسليم المساكن للمستفيدين والمستحقين وإيجاد الحلول المناسبة لمناطق الحراج وتفعيل العمل بالقانون رقم 33 للعام 2008 الخاص بأراضي الشيوع والإفرازات.

ودعا رئيس مجلس مدينة حماة المهندس محمود القيسي إلى إحداث مناطق للتطوير العقاري وتأمين الأراضي اللازمة للجمعيات السكنية لإشادة مساكن عليها والحد من تجمعات السكن العشوائي والتوسع الأفقي للمخطط التنظيمي للمدينة.

من جانبه استعرض المهندس يحيى الخطيب رئيس اتحاد التعاون السكني في المحافظة المشكلات التي تواجه مشاريع السكن التعاوني بالمحافظة وأبرزها عدم التخصيص بالأراضي اللازمة لإشادة مقاسم للمكتتبين لافتاً إلى أن إجمالي عدد الجمعيات السكنية في المحافظة يبلغ 130 جمعية تضم أكثر من 40 ألف مكتتب مطالباً بتشكيل لجنة برئاسة المحافظ لتأمين الأرضي اللازمة للجمعيات السكنية سواء كانت في الضواحي أو أراضي السكن العادي.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.