صندوق النقد الدولي
صندوق النقد الدولي

خفض صندوق النقد الدولي توقعاته بشأن نمو الاقتصاد العالمي إلى 3.6بالمئة هذا العام و 3.9 بالمئة في عام 2015 المقبل وذلك بانخفاض طفيف مقارنة بتوقعات سابقة في كانون الثاني الماضي.

وحذر الصندوق من التهديدات التي تواجه الاقتصاد العالمي والتي تتمثل بالتضخم المنخفض بشدة وتدفقات رأس المال من الاقتصادات الناشئة.

كما حذر من انخفاض التضخم بشكل مخيف ما يؤثر على نمو الاقتصاد العالمي ويتوقع محللون أن يتعرض المسؤولون الأوروبيون ولاسيما البنك المركزي الأوروبي للضغط من أجل مكافحة التضخم المنخفض.

وحثت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاغارد الأسبوع الماضي البنك المركزي الأوروبي على اتخاذ "إجراءات غير تقليدية" لرفع الأسعار ومن المنتظر أن تحتل مشكلة انخفاض التضخم قائمة جدول الأعمال لاجتماعات الصندوق والبنك الدولي المقررة في واشنطن هذا الأسبوع.

من جهة أخرى يثير التضخم المنخفض خطر الانكماش وانخفاض الأجور والأسعار التي يمكن أن تسبب الركود الاقتصادي.

يذكر أن البنك المركزي الأوروبي أعرب في وقت سابق عن قلقه البالغ إزاء الانخفاض الشديد لمعدلات التضخم والآثار السلبية المحتملة في سياق المديونية العالية في منطقة اليورو موضحاً استعداده للعمل بسرعة عن طريق جميع الإجراءات التي تضم "أدوات غير تقليدية" إذا لزم الأمر للحد من تلك الآثار.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.