الوزير سعد النايف
الوزير سعد النايف

تسير حملة التلقيح الخامسة ضد شلل الأطفال كما صرح سعد النايف وزير الصحة بشكل جيد في كل المحافظات وعدد الأطفال الذي وصلت إليه حتى الآن مقبول إلى حد كبير.

وأضاف النايف إلى أن الحملة ستنتهي يوم الخميس القادم وقد يتم تمديدها ليومين أو أكثر في المناطق التي لا تحقق نسب تلقيح مرضية، مشيراً إلى ضرورة أن يتم تقييم كل حملة خلال تنفيذها لتدارك أي ضعف قد يحدث قبل الانتهاء منها.

منوّهاً بالتزام العاملين الصحيين وإصرارهم على إنجاح الحملات وتلقيح كل طفل وأن برنامج التلقيح الوطني رغم كل التحديات والضغوطات التي تواجه الوزارة لا يزال من أولوياتها ويتضمن 11 لقاحاً بدل الستة الموصى بها بمنظمة الصحة العالمية.

من جانبه أوضح خبير منظمة الصحة العالمية في مجال شلل الأطفال صلاح هيثمي أن حملة التلقيح هي جزء من استجابة إقليمية لظهور شلل الأطفال في سورية، ومؤخراً في العراق حيث أطلقت عدد من الدول منها سورية والعراق ومصر حملات لتلقيح أكثر من 20 مليون طفل بهدف تقليل مخاطر انتقال فيروس شلل الأطفال من منطقة لأخرى.

وبعد انتهاء الحملات الست في أيار القادم ستنفذ منظمة الصحة العالمية بالتعاون مع وزارة الصحة تقييماً شاملًا لكل الحملات وستبنى على أساسها خطة النصف الثاني من العام الحالي

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.