الرئيس السوري بشار الأسد
الرئيس السوري بشار الأسد

التقى الرئيس السوري بشار الأسد الأمين القطري لحزب البعث العربي الاشتراكي قيادات الحزب في درعا والسويداء والقنيطرة بمناسبة ذكرى ميلاد حزب البعث.
ودعا الرئيس الأسد في كلمته إلى التفكير داخل الحزب بالجوانب التي أثرت فيها الأزمة وأدت إلى حدوث الخلل معتبرا مشروع الإسلام السياسي سقط فلا يجوز الخلط بين العمل السياسي والعمل الديني.
كما أشار إلى  أن الحزب استهدف بشكل واضح في محاولة لتشويه صورته منذ بداية الأزمة وذلك لكونه القاعدة الأساسية في العمل الوطني ,مؤكدا أن قوة أي حزب ليست فقط في عدد أعضائه بل في اتساع شريحة المؤيدين له .
وجدد الرئيس السوري رهانه على التماسك الداخلي في البلاد مشيرا إلى أن ظاهرتا التطرف وقلة الوعي من أكثر الظواهر الواجب على الحزب العمل على تغييرهما داخل المجتمع.
وختم الأسد كلمته بالحديث عن الاستمرار في عمليات المصالحة الوطنية لوقف سفك الدم ووقف تدمير البنى التحتية مؤكدا على دور الحزب في المصالحات الجارية.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.