الجيش السوري
الجيش السوري

شهدت مدينة دير الزور اشتباكات بين الجيش السوري والمسلحين حيت تمكن الجيش من تدمير مواقع مجموعات من المسلحين تطلق على نفسها اسم "لواء عبد الله بن الزبير" في حي العمال  ومن تدمير مجموعة  "لواء العباس " في نزلة الرديسات وأردت من فيه بهذه المجموعات بين قتيل ومصاب .

وبحسب مصدر عسكري دمرت وحدة من الجيش والقوات المسلحة عدداً من سيارات المسلحين بمن فيها على طريق الحسينية بريف دير الزور بعضها محمل بالنفط المسروق في حين أوقعت وحدة أخرى من الجيش أعداداً منهم بين قتلى ومصابين في قرية المريعية .

وفي حمص دمر الجيش السوري مقرين للمسلحين في حي باب هود ومقتل عدد منهم في حين تمكن 3 مسلحين من الفرار من حي القرابيص وسلموا أنفسهم مع أسلحتهم إلى قوات الجيش، كما تمكن الجيش من إبطال مفعول عبوتين ناسفتين موضوعتين على الطريق بين قريتي قرمص ومريمين.

أما في ريف اللاذقية قتل ﻗﺎﺋﺪ ﺣﺮﻛﺔ ﺃﺣﺮاﺭ اﻟﺸﺎﻡ أﺑﻮ ﺃﻧﺲ اﻟﺤﻠﻮﺓ اﻟﻤﻠﻘﺐ بـ ﺃﺑﻮ ﻣﻬﺎﺟﺮ ﻓﻲ اﺷﺘﺒﺎﻛﺎﺕ ﻣﻊ اﻟﺠﻴﺶ اﻟﺴﻮﺭﻱ ﻓﻲ ﻛﺴﺐ، كما قتل ثلاثة مسلحون عن طريق الخطأ إثر انفجار حزام ناسف عن طريق الخطأ في مدينة الرقة .
ووصولاً إلى ريف دمشق استهدف الجيش السوري تجمعات المسلحين ومرابط الهاون التابعة لهم في كل من محيط البرج الطبي وجامع حليمة وجامع الفوال والحجارية ما أسفر عن مقتل عدد منهم وتدمير أسلحتهم كما تمكن الجيش من  قتل المسؤول عن مليشيات الجيش الحر في حرستا.

في سياق متصل لم تهدأ اعتداءات المسلحين على مدينة دمشق وريفها حيث استشهد مواطنان اثنان وأصيب 5 أخرون إثر سقوط قذيفة هاون أطلقها مسلحون في محيط دار الأوبرا بدمشق

و صرح مصدر أمني أن قذيفتي هاون سقطتا على منطقة الغساني بالعباسيين ما أسفر عن إصابة 3 مواطنين وإلحاق أضرار مادية بتسع سيارات وأحد المنازل في المنطقة.

كما أصيب ستة مواطنين أخرين بثلاث  قذائف هاون على مدينة جرمانا وأضرار مادية ألحقت بالممتلكات إضافة إلى قذيفتي هاون و رصاص قناص في  حرستا بريف دمشق ما أدى إلى إصابة أحد المواطنين .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.