الدكتور بشار الجعفري
الدكتور بشار الجعفري

 صرح الدكتور بشار الجعفري مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة في مؤتمر صحفي أن سيغريد كاغ المنسق الخاص للبعثة المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية أبلغت مجلس الأمن أنه بينما تتحدث مع المجلس تسقط قذائف الهاون على دمشق ومرفأ اللاذقية في إشارة إلى أعمال المسلحين في المدينتين.

وأضاف الجعفري أن على من له تأثير على المسلحين في سورية أن يضمن عدم استهدافهم للقوافل التي تنقل المواد الكيميائية إلى مرفأ اللاذقية.

مشيراً إلى أن تقرير المدير العام لمنظمة الحظر تضمن أن كمية كبيرة من المواد الكيميائية قد تم نقلها خارج سورية حيث تم نقل 11 شحنة لمرفأ اللاذقية وأن حوالي نصف المواد التي سيتم تدميرها خارج سورية أزيلت من الأراضي السورية وأن عملية النقل تسير بشكل جيد وأن الحكومة السورية عبرت عن التزامها بالإطار الزمني.

كما صرح الجعفري أن كاغ قالت في إحاطة لمجلس الأمن حول عملية التخلص من الأسلحة الكيميائية في سورية إن كل شيء يسير بشكل جيد وإنه من الممكن عدم التقيد بالأطر الزمنية بشكل كامل ما لم يكن الوضع الأمني في سورية مستقراً.
ولفت الجعفري إلى أن أي أحد من حلفاء تركيا وقطر والسعودية في مجلس الأمن لم يمارس أي ضغط على تلك الدول بسبب تغطيتها للعدوان على كسب إذ تم تهجير الآلاف من السوريين الأرمن وقتل العديد منهم من قبل المسلحين تحت غطاء عسكري تركي.

ورداً على سؤال حول تصريحات مندوب فرنسا عن سبب عدم شحن المواد الكيميائية أوضح الجعفري أن فرنسا ليست حيادية في نظرتها للأوضاع في سورية والسياسة الفرنسية جزء من الأزمة وليست جزءاً من الحل وعندما تدعم فرنسا مجموعات تقوم بتدمير سورية  فهي منخرطة في الإرهاب فيها وعليها تحمل مسؤولياتها أمام لجان مجلس الأمن المختصة بمكافحة الإرهاب.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.