القصر العدلي دمشق
القصر العدلي دمشق

أوضحت إحصائيات قضائية في القصر العدلي بدمشق أن عدد الدعاوى المتعلقة بمحاسبة الجمعيات التي اختلست أموال الأعضاء المشتركين في الجمعيات وصل إلى 60 دعوى بدمشق وريفها، مشيرة إلى أن هناك ما يقارب 160 جمعية تحاكم أمام القضاء من أصل 1000 جمعية فيها 150 عضواً يحاسبون بتهمة الاختلاس وإهمال أموال الجمعيات.

وأضافة الإحصائيات القضائية بحسب صحيفة محلية، أن عدد الدعاوى في محافظة حلب بلغت ما يقارب 30 جمعية، بينما بلغت عدد الدعاوى في محافظة حمص 21 دعوى، مشيرة إلى أن عدد الدعاوى في محافظة حماة بلغ 12 جمعية تحاكم أمام القضاء السوري.

وفرقت الإحصائيات بين الدعاوى المنظورة في القضاء السوري إلى جنحية الوصف وجنائية الوصف موضحة إلى أن الدعاوى المتعلقة بإهمال أموال الجمعيات من خلال إتلافها أو عدم حمايتها تعتبر جنحية الوصف يعاقب فاعلها من سنة إلى ثلاث سنوات.

ولفتت الإحصائيات إلى أن عدد أعضاء الجمعيات الذين يتحاكمون في القضاء بلغ ما يقارب 300 عضو، مشيرة إلى أن ما يقارب 200 عضو يحاكمون بتهمة الاختلاس، بينما بلغ عدد الأعضاء الذين يحاكمون أمام القضاء بتهمة الإهمال لأموال الجمعيات ما يقارب 50 عضواً بينما البقية يحاكمون بتهمة التزوير لأوراق الجمعيات.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.