اجتماع في وزارة الاقتصاد
اجتماع في وزارة الاقتصاد

رواد زينون

اجتماع موسع في وزارة الاقتصاد بهدف إعداد استراتيجيات ربط الاقتصاد المعرفي بالاستثمار وربط الاختراع بالاستثمار دمشق
ترأس الدكتور حيان سلمان معاون وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية اجتماعاً للجنة مناقشة إعداد استراتيجيات ربط الاقتصاد المعرفي بالاستثمار وتعزيز الانتفاع من هذه الاستثمارات تجاريا واقتصاديا لرفع تنافسية الاقتصاد الوطني ووضع البرنامج والخطوات لتنفيذ توصيات الندوة الإقليمية حول ربط الاختراع بالاستثمار .
وقال سلمان :"إنه شرف لوزارتنا أن تضطلع بملف إعداد استراتيجيات ربط الاقتصاد المعرفي بالاستثمار وربط الاختراع بالاستثمار ،وإن الوزارة ستتحمل كامل المسؤوليات المناطة بها لجهة مساعدة المخترعين والمبدعين الحقيقيين والقادرين على رفد الاقتصاد باختراعات ذات جدوى اقتصادية وتقديم الدعم اللوجستي اللازم ".
ودعا معاون الوزيرأعضاء اللجنة المشكلة لهذه الغاية ، إلى ضرورة إعطاء موضوع المشاريع الصغيرة والمتوسطة أولوية الدعم بالنسبة للاختراعات التي تستهدف هذه المشاريع .
من جانبها بينت الآنسة سمر قصيباتي مديرة التخطيط والتعاون الدولي في وزارة الاقتصاد ، أن من أهم أهداف اللجنة ضرورة الوقوف على تنفيذ توصيات الندوة الإقليمية حول ربط الاختراع بالاستثمار نظراً لأهميتها في رفع القيمة المضافة للمنتجات وتعزيز الانتفاع من الاستثمارات تجارياً واقتصادياً لرفع تنافسية الاقتصاد السوري .
 ونوه الدكتور حسين صالح رئيس قسم الهيئات العلمية البحثية في الهيئة العليا للبحث العلمي  ، أن المطلوب حالياً وضع خطة عملية وشفافة وقابلة للتنفيذ لتجاوز الثغرات السابقة، مشيراً إلى أن الهيئة لا يمكن لها أن تدعم مخترعين بدون وضع إطار صحيح لعملهم وبالتالي فإنه لا يمكن أن ندرس اختراع كل من يتقدم لنا من المخترعين بشكل فردي .
ورأى ممثل وزارة التعليم العالي أن المشكلة التي تواجه البحث العلمي في وزارتنا هي عدم وجود ربط بين البحث العلمي وقطاع الأعمال الذي لا تزال مشاركته في دعم المخترعين متواضعة خاصة بغياب الدراسات حول سوق العمل مؤكداً أن الموارد المالية لدعم البحث العلمي في الجامعات متوفرة .
 وبين مازن حمور عضو غرفة تجارة دمشق أهمية تبويب الاختراعات حسب القطاعات لتسهيل عرضها على المستثمرين المحليين وفي المعارض الخارجية  ،ومن الممكن ان نسهم كغرف تجارة واتحاد مصدرين في تأمين جناح مجاني للمخترعين في المعارض التي نشارك بها  .
وأكد الدكتور محمد وردة رئيس جمعية المخترعين السوريين أن دعم الاختراع واجب وطني ينبغي على الجميع العمل لتنفيذه لتجاوز الصعوبات والعراقيل الحالية الكثيرة .. والجدير بالذكر ان اللجنة تضم ممثلين عن أكثر من 12 جهة من كافة القطاعات ذات الصلة وهي وزارات الاقتصاد – التجارة الداخلية – التعليم العالي – الصناعة ، إضافة الى هيئة التخطيط والتعاون الدولي – هيئة الاستثمار السورية - الهيئة العليا للبحث العلمي – جمعية المخترعين السوريين - المرصد الوطني للتنافسية – مؤسسة المعارض- هيئة الصادرات – اتحاد غرف التجارة السورية .

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.