الناشطون في لبنان
الناشطون في لبنان

بعد حملة نظمها نشطاء حقوقيون عقب حادث أسفر عن ذبح أربع سيدات وافق البرلمان اللبناني على قانون طال انتظاره لحماية المرأة من العنف الأسري.

وانتقد ناشطون صياغة القانون التي تضمنت العنف ضد المرأة وغيرها من أفراد الأسرة وكانوا يريدون تخصيص العنف ضد المرأة فقط.

كما أشاروا إلى أن القانون لا يعد انتصاراً للمرأة مشيراً إلى أن البرلمان تجاهل التعديلات المقترحة على تجريم الاغتصاب الزوجي.

وصرحت المحامية ليلى عواضة المسؤولة البارزة في منظمة "كفى" اللبنانية لحقوق المرأة، إن النشطاء سيواصلون حملتهم لتعديل القانون الجديد والذي لم ينظر في اقتراح من أجل إجراء تعديلات.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.