أرشيف
أرشيف

توصل باحثون أميريكيون إلى دراسة تقول أن التحول إلى العمل بالتوقيت الصيفي وفقدان ساعة من ساعات النوم يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بأزمة قلبية بنسبة 25% في أول يوم عمل بالتوقيت .
كما بينت الدراسة أن خطر الإصابة بأزمة قلبية تراجع بنسبة 21% سنويا مع بدء العمل بالتوقيت العادي وزيادة ساعات النوم ساعة إضافية.
حيث أوضح  الدكتور أمنيت سندو زميل طب القلب في جامعة كولورادو في دنفر  أن الأشخاص المعرضين للإصابة بالفعل بأمراض القلب يكونون عرضة للإصابة بصورة أكبر بعد تغيرات الوقت المفاجئة مباشرة وأضاف ساندو أنه يجب زيادة عدد العاملين في المستشفيات في اليوم الذي يلي بدء العمل بالتوقيت الصيفي.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.