"هيومن رايتس ووتش" تدعو الاحتلال الاسرائيلي بالوقف الفوري لعمليات الهدم والسماح بالمساعدات الانسانية في الضفة الغربية
"هيومن رايتس ووتش" تدعو الاحتلال الاسرائيلي بالوقف الفوري لعمليات الهدم والسماح بالمساعدات الانسانية في الضفة الغربية

دعت منظمة "هيومن رايتس ووتش" قوات الاحتلال الاسرائيلي الخميس الى وقف طرد سكان خربة مكحول في الضفة الغربية، مشيرة الى ان "النقل القسري غير القانوني للسكان يعد جريمة حرب".

و في بيان لها صدر اليوم قالت المنظمة "هدم خمسين مبنى في مكحول في 16 من ايلول عقب قرار من المحكمة العليا الاسرائيلية ادى الى تشريد 48 شخصا على الاقل ثم قام القضاء الاسرائيلي بتعليق هذه العمليات في 24 من الشهر الحالي".

واضاف البيان انه "بعد عملية الهدم قام الجيش الاسرائيلي بعرقلة اربع محاولات لمنظمات انسانية لتوفير المأوى للسكان واستخدم الجنود القوة ضد السكان وعمال الاغاثة ودبلوماسيين اجانب".

واكد القائم بأعمال مدير المنظمة في الشرق الاوسط جو ستورك في البيان أنه "ينبغي على الجيش الاسرائيلي وقف محاولاته غير المبررة لازالة مجتمع موجود منذ عقود بشكل قسري" مشيرا الى ان "القوات الاسرائيلية لم تقم بمعاملة الدبلوماسيين بخشونة فحسب بل قامت بهدم كافة المباني في مكحول وأمرت السكان بالمغادرة وعدم العودة ابدا".

ودعت المنظمة جيش الاحتلال الى "عدم وقف كافة عمليات الهدم في مكحول فقط بل الى السماح بالمساعدات الانسانية والسماح للسكان باعادة البناء".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.