أرشيف
أرشيف

ألحقت وحدات من الجيش العربي السوري أمس خسائر كبيرة بين صفوف المجموعات المسلحة وأوقعت أعدادا من أفرادها قتلى ومصابين من جبهة النصرة وما يسمى الجبهة الإسلامية بينهم مرتزقة من الجنسية اللبنانية ودمرت لها أوكارا في سلسلة عمليات ناجحة ودقيقة في منطقة القلمون والزبداني وعدرا ودوما وجوبر.
و تم تدمير أوكار للمسلحين بما فيها من أسلحة وذخيرة في مزارع بلدة الصرخة جنوب غرب يبرود والقضاء على العديد منهم وإيقاع آخرين غرب بلدة المشرفة إلى الشمال الغربي من يبرود قتلى من بينهم اللبناني عبد الباسط سيد ومنصور الدياب وأحمد حسون في حين تم إيقاع معظم أفراد مجموعة أخرى قتلى وتدمير أسلحتهم وذخيرتهم منهم محمد محب الدين في البتراء شرق بلدة الرحيبة في الشمال الشرقي من ريف دمشق.
إضافة إلى تدمير وكر للمسلحين ودمرت عدة سيارات محملة بالأسلحة والذخيرة بمن فيها في الجبال الشرقية لمدينة الزبداني وفي الوقت ذاته أوقعت عددا من الإرهابيين قتلى ومصابين في حارة العارة داخل المدينة.
إلى ذلك تم القضاء على أربعة مسلحين وإصابة آخرين مما يسمى الجبهة الإسلامية بالقرب من مقام حجر بن عدي في عدرا البلد ومن بين القتلى سمير أمين وأيهم الأشقر بينما تم تدمير وكر للمسلحين ومقتل من فيه في مزارع عالية بمنطقة دوما من بينهم خليل الطوخي ومنيب عفوف.
كما قضت وحدة من الجيش خلال ملاحقتها للمجموعات المسلحة في حي جوبر 12 مسلحاً من جبهة النصرة معظمهم من جنسيات غير سورية ودمرت ما بحوزتهم من أسلحة وعتاد شمال برج فتينة بينما تم القضاء على عدد آخر إلى الشرق من جوبر وبالتزامن مع ذلك تم إيقاع أفراد مجموعة مسلحة قتلى ومصابين في عملية نوعية لوحدة أخرى من الجيش في بلدة عربين.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.