المتهمة
المتهمة

تؤكد شابة مصرية أنها لبت رغبة والدتها وقدمت لها "الهدية" التي تريد، فقتلتها في عيد الأم ثم أعدت كوب شاي وجلست تشاهد مسلسلا تركياً.

قالت صفاء . م . ع 25 سنة للنيابة العامة في مصر، وجدت أمي جالسة في غرفتها وبيدها سكين، ثم قالت لي إن لي شكلي قبيح وستكون نهايتي مثل شقيقتي الكبرى التي القت بنفسها في الترعة لآنها لم تكن علي قدر كبير من الجمال.

تابعت صفاء، دفعني استفزاز أمي لي لقتلها ، حيث امسكت السكين منها وقمت بذبحها حتي اثأر لكرامتي ، وأغلقت عليها باب غرفتها ، وتركتها غارقه في دمائها، ثم قمت بغسل يداي جيداً من الدماء وقمت بتشغيل التلفاز لمشاهدة مسلسل تركي.

تلقت السلطات الأمنية المصرية في سوهاج بلاغا من ابن السيدة الراحلة يفيد بأنه عثر على والدته نجاح عرفات (51 عاما) في حجرتها مضرجة بدمائها، وبجانبها سكين ملطخة بالدم.

بعد التحقيقات الأولى اعترفت الشابة بأنها قتلت أمها، مشددة على أنها أقدمت على هذه الفعلة بإلحاح من والدتها، فيما كشفت الفحوصات التي خضعت إليها المتهمة أنها تعاني من "مرض عقلي"، وأنها تتعاطى عقاقير تؤدي إلى اضطرابات نفسية، وهو ما كانت تعاني منه ايضا السيدة الراحلة.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.