من مؤتمر إعادة البناء والتنمية في سورية
من مؤتمر إعادة البناء والتنمية في سورية

رواد زينون

انطلق اليوم مؤتمر بعنوان "إعادة البناء والتنمية في سوريا" وذلك في المدرج الكبير في كلية الاقتصاد بجامعة دمشق تحت رعاية وزير التعليم العالي الدكتور مالك علي.
وأكد الوزير أنه عندما يطلق مفهوم الإعمار في سوريا إنما يطلق على أسس وطنية بكل معنى الكلمة فهناك لجنة لإعادة الإعمار وضعت خطط واثقة لتجاوز كل ما خلفته هذه الأزمة ومشاركة الجامعات بطلابها وأساتذتها وباحثيها تؤكد أن البحث العلمي موجود حتى في الأزمات،
 هذا وأضاف الوزير أن الأعمار في سوريا بدأ والمواطنون بانتظار توصيات المؤتمر التي تتكامل مع كل الفعاليات والجهات المسؤولة التي تعمل في هذا الاتجاه . 

بدوره ألقى عميد كلية الاقتصاد الدكتور رسلان خضور كلمة أكد من خلالها أن عملية إعادة البناء والأعمار عملية متعددة الأبعاد وأن هناك أشياء كثيرة تحتاج لإعادة البناء والإعمار، فالمنظومة السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتربوية والثقافية والبيئية تحتاج لإعادة وبناء وإعمار كل هذا كان لنا حافز لإطلاق المؤتمر.
ويهدف المؤتمر إلى تقديم رؤى وأفكار وخيارات لتساعد أصحاب القرار في توسيع الخيارات في وضع سياسات لإعادة الإعمار، وحضر المؤتمر كل من وزير الصناعة كمال طعمة والعمل حسن حجازي والدكتورة هند داوودي ممثلة رئيس جامعة دمشق.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.