المفكر الإسلامي التركي فتح الله غولن
المفكر الإسلامي التركي فتح الله غولن

أكد الداعية والمفكر الإسلامي التركي فتح الله غولن، أن الشهيد الشيخ محمد سعيد رمضان البوطي كان محقّا في تقييمه للأزمة السورية.

وفي حوار أجرته معه جريدة الشرق الاوسط، أشار غولن "إن الشيخ البوطي كان يمثل نموذج الإعتدال السنّي، وأن هناك خطر الإنزلاق نحو حرب أهلية لدى محاولة إسقاط حكومة ما، عندما تكون الظروف غير مواتية وعند انعدام التوازن في القوى"

وقال غولن:"كان البوطي يعلم بذلك منذ البداية، ونبّه إلى المخاطر الجدية المستقبلية التي ستحدث في سورية".

غولن أوضح أنه لو لم تندلع هذه الأزمة لكان بإمكان سوريا أن تتطوّر ببطء وسلام نحو دولة أكثر رفاهية وديمقراطية على المديين المتوسط والبعيد، وذلك من خلال علاقاتها الجادة مع تركيا وغيرها على الصعيد التجاري والسياسي والاجتماعي

يعد فتح الله غولن من أهم رجال الدين في تركيا والعالم الإسلامي، فهو مؤسس وزعيم “حركة كولن”، وهي حركة دينية تمتلك مئات المدارس في تركيا وخارجها كما تملك الحركة صحفها ومجلاتها وتلفزيوناتها الخاصة، وشركات خاصة وأعمال تجارية ومؤسسات خيرية.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.