صالحي تسليح المعارضة السورية سيؤدي إلى استمرار الأزمة وتدمير البلاد
صالحي تسليح المعارضة السورية سيؤدي إلى استمرار الأزمة وتدمير البلاد


قال وزير الخارجية الإيراني علي أكبر صالحي في مؤتمر صحفي مع نظيره اللبناني عدنان منصور في طهران يوم 22 يونيو/حزيران، قال إن تسليح المعارضة السورية بأسلحة حديثة يتسبب باستمرار الأزمة وسيؤدي إلى تدمير سورية.وتابع "بحثنا ضرورة اتخاذ كل الخطوات من قبل كل البلدان المؤثرة في الموضوع السوري حتى نشهد اقامة السلام و الثبات والامن في سورية، وأن نحول دون سفك دماء الشعب البريء وتخريب وتهديم سورية اكثر فاكثر.. وكل يوم نشاهد أن جزء من سورية يدمر عبر المأجورين الذين يقومون بهذا العمل، وللاسف ان البعض تسلح بانواع الأسلحة الحديثة، وهذا ادى الى استمرار هذه الازمة، وكل يوم نرى سفك دماء الشعب السوري وتدمير اكثر للامكانيات في هذا البلد، وخاصة البنى التحتية".من جانبه أعرب وزير الخارجية اللبناني عن استغرابه من قرار تسليح المعارضة السورية، في الوقت الذي يتطلع فيه العالم إلى حل سلمي للأزمة السورية عبر "جنيف - 2".

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.