ارشيف
ارشيف

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية على لسان المتحدثة الرسمية باسمها، ماري هارفي أمس الاثنين، أن الولايات المتحدة لا تستطيع تحديد موعد إستئناف مؤتمر "جنيف-2" بشأن المفاوضات بين الحكومة السورية و المعارضة.

وأضافت، أن وزارة الخارجية الإمريكية تعمل وبعناية فائقة مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة الأخضر الإبراهيميالذي يعمل جاهداً على ذالك، مؤكدة على رغبت الولايات المتحدة في إستئناف عملية المفاوضات.

من جهته،استبعد الإبراهيمي أمس الأثنين استئناف الحوار بين الحكومة السورية والمعارضة في الوقت الحاضر في جنيف،

 أكد الأبراهيمي للصحافيين خلال تواجده في الكويت، للتحضير لقمة الكويت المقررة اليوم الثلاثاء، أن "العودة إلى جنيف في الوقت الحاضر ليست واردة، لأن شروطها غير متوافرة"، معلناً عن عدم رغبته في زيارة سورية مجدداً.

وكانت دمشق اعلنت في 14 اذار الحالي أن الوسيط الدولي الإبراهيمي "تجاوز" حدود مهمته اثر انتقاده إجراء انتخابات رئاسية في البلد في ظل النزاع المستمر فيه منذ أكثر من ثلاث سنوات.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.