أرشيف
أرشيف

اتهم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون طرفي النزاع في سورية بعرقلة وصول المساعدات الإنسانية إلى المناطق المتضررة عبر انتهاك القرار الدولي 2139 المتعلق بالوضع الإنساني في سورية.
وأن هناك صعوبات في إيصال تلك المساعدات إلى المحتاجين لها كما ذكر كي مون في تقرير قدمه إلى مجلس الأمن بشأن تنفيذ القرار والتي تتمثل في الطلبات التي يجب تقديمها للسلطات من أجل الموافقة على إرسال القوافل الإنسانية حيث تبقى أغلب هذه الطلبات دون رد، إضافة إلى عدم قدرة الحكومة على نقل أوامرها بالسماح بإيصال المساعدات إلى الجهات الناشطة على الأرض في المناطق المتضررة فضلاً عن أن غياب الأمن وارتفاع حدة المعارك بين المجموعات المسلحة عقّد عملية التسليم خاصة في المناطق الشمالية من سورية وقطع بعض الطرق الرئيسية فيها.
 مضيفاً إن زيادة حدة العنف زادت عدد الذين لا تصل إليهم المساعدات الإنسانية حيث بلغ عدد المحتاجين حوالي 3.5 مليون محتاج أي بزيادة حوالي مليون محتاج عما كان عليه العدد من بداية العام
ولفت كي مون إلى أنه لم يتم التوسط إلى وقف جديد لإطلاق النار من أجل تسهيل الوصول إلى تلك المناطق مبيناً أن هناك نحو 9.3 مليون شخص داخل سورية بحاجة للمساعدات

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.