ارشيف
ارشيف

توصل العلماء نتيجة البحوث والدراسات التي أجروها،أن حاسة الشم لدى الإنسان، أكثر حدة مما كان يتوقع وأن أنفه قادر على تمييز تريليون رائحة. وبينت الاختبارات أن الإنسان قادر على تمييز حتى الاختلاف البسيط جداً بين رائحة وأخرى.
ونشرت دورية ساينس العلمية الأمريكية أن الأنف يتفوق على العين والأذن فيما يتعلق بقدرته على التمييز بين المثيرات الحسية المختلفة.
بدورها قالت ليزلي فوشال التي شاركت في الدراسة أن الحيوانات تظل تتمتع بحاسة شم أقوى بضعفين أو ثلاث أضعاف من البشر لأنهم يخصصون جزءاً أكبر من المخ لحاسة الشم.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.