مجلس رجال أعمال سورية وروسيا (ارشيف)
مجلس رجال أعمال سورية وروسيا (ارشيف)

صرح رئيس مجلس الأعمال السوري الروسي رامي مارتيني عن بدء العمل لشكيل مجلس إدارة يمثل الفعاليات الاقتصادية على كافة الأصعدة الزراعية والتجارية والصناعية والسياحية، إضافة إلى اتحاد المصدرين وأعضاء لهم تواصل جيد وفعال مع الجانب الروسي
وشدد مارتيني  في تصريح له إلى ضرورة ايجاد صيغة مصرفية مشتركة بين المصارف في البلدين دون المرور بالعقوبات الاقتصادية المفروضة على سورية والتي تعيق العمل بين قطاع الأعمال السوري والعالم، إضافة إلى ضرورة الوصول لصيغة للمقايضة بين البلدين بحيث يتم تقديم سلع وخدمات وبضائع من قبل القطاع الخاص بما يخدم مصالح البلدين التجارية
على الصعيد السياحي،أوضح مارتيني أن رؤية المجلس فيما يخص قطاع السياحة تتضمن تقديم منتج سياحي يرضي السائح الروسي مؤكداً على ضرورة تشجيع المستثمر الروسي ليستثمر مباشرة في مجال السياحة لانه الأكثر دراية بمتطلبات السائح الروسي
وسيقدم المجلس كما ذكر مارتيني كل التسهيلات للراغبين في الإستثمار والمساهمة بمرحلة إعادة الإعمار وفق توجه الحكومة التي أعطت الأولوية للشركات العاملة الوطنية مع إمكانية الاستعانة بالتقنيات والخبرات من الدول الصديقة.

يذكرأن المجلس سيبدأ أولى خطواته الفعلية خلال ثلاثين يوما، على أن يكون للشريك الروسي رغبة مشابهة في تطوير العلاقات الإقتصادية. 

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.