ريتشارد فولك  المعني بحقوق الإنسان في فلسطين
ريتشارد فولك المعني بحقوق الإنسان في فلسطين

عبر ريتشارد فولك المعني بحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية في تقريره للأمم المتحدة اليوم الجمعة، عن التنديد بسياسة إسرائيل في الأراضي الفلسطينية المحتلة، معتبراً أنها تحمل صفات نظام الفصل العنصري والتطهير العرقي.

وأكد فولك للصحفيين في جنيف، أن الوضع على الأرض ساء خلال فترة ولايته، متهماً إسرائيل بزيادة المستوطنات، وتغيير التركيبة السكانية للقدس، ومواصلة العقاب الجماعي لسكان غزة، وهدم المنازل، والإستخدام المفرط للقوة

وقال الخبير الإمريكي: "كل تلك السمات المرفوضة من وجهة نظر القانون الدولي، استمرت وزادت خلال فترة ولايتي على مدى ست سنوات".

ودعا فولك، في تقريره الأخير، إلى إجراء تقييم من محكمة العدل الدولية للوضع القانوني للاحتلال الإسرائيلي الطويل الأمد لفلسطين، والادعاءات أنه يتصف بسمات الاستعمار، والفصل العنصري والتطهير العرقي.

وشدد على ضرورة اتخاذ خطوات خاصة لضمان حماية حقوق الإنسان للشعب الفلسطيني، وضمان سيادة القانون في ظل الاحتلال المستمر منذ أكثر من 45 عاماً.

ومن المقرر أن يقدم فولك تقريره إلى مجلس حقوق الإنسان في 24 مارس (أذار) الجاري.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.