بشار الجعفري
بشار الجعفري

نقل الدكتور بشار الجعفري مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة رسالتين متطابقتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن.

جاء فيهما أنه قامت مجموعات إرهابية مسلحة تنتمي إلى تنظيمي "جبهة النصرة وجيش الإسلام" صباح اليوم بالتسلل عبر الأراضي التركية ومهاجمة الجانب السوري من المعبر الحدودي القائم على الحدود السورية التركية في منطقة كسب بريف محافظة اللاذقية الشمالي ولدى تصدي وحدات من الجيش العربي السوري لهذا الهجوم قام الجيش التركي بتغطية هذا الهجوم الإرهابي وتقديم تسهيلات لوجستية وعسكرية له.

وأضاف الجعفري إن هذا الموقف التركي يمثل استمرارا للدور الداعم للإرهاب في المنطقة ويؤكد دعم تركيا للقاعدة وللتنظيمات المرتبطة بها والتي تمثل خرقا لمبادىء القانون الدولي وأحكام ميثاق الأمم المتحدة .

وتابع الجعفري،أن الحكومة السورية تطالب مجلس الأمن بإدانة هذا الاعتداء الإرهابي على الأراضي السورية انطلاقا من الأراضي التركية وإدانة التورط التركي بتسهيله والتغطية عليه وبإلزام السلطات التركية بالامتناع عن تقديم أي شكل من أشكال الدعم للإرهاب.

وأكد الجعفري في الختام بالقول إن الجمهورية العربية السورية تؤكد مجدداً أن ممارسة الازدواجية في التعاطي مع الإرهاب الذي يستهدف سورية دولة وشعبا من شأنها إفشال جهود الحل السياسي وستؤدي إلى امتداد الإرهاب إلى دول المنطقة.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.