ارشيف
ارشيف

حجبت حكومة  التركية مساء الخميس موقع التواصل الإجتماعي "تويتر"، بعد ساعات من التهديدات التي وجهها رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان بحظر الموقع، حيث صرح أردوغان في خطابه اليوم في مقاطعة بورصة الغربية، أنه "سيمحو التويتر ولا يهمه ما يقول المجتمع الدولي.

وأتى قرار أردوغان بعد أن بث مجهولون عدداً من التسجيلات الصوتية على التويتر قيل أنها تكشف عن الفساد المحيط برئيس الوزراء.

من جهتها قال مسؤلون في  شركة "تويتر" وبعد قرار الحجب، أن الشركة تنصح المستخدمين في تركيا بإرسال تغريداتهم  باستخدام خدمة الرسائل النصية بالهواتف المحمولة.

يذكر أن الحكومة التركية شددت مؤخرا قيودها على الإنترنت بحجة الدفاع عن الخصوصية، إلا أن منتقديها قالوا إن القوانين الجديدة هي محاولة للتغطية على مزاعم الفساد التي تنتشر بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.