ورشة الاتجار بالأشخاص وأليات الحماية والوقاية
ورشة الاتجار بالأشخاص وأليات الحماية والوقاية

رواد زينون
صرح نائب رئيسة المنظمة الدولية للهجرة في دمشق شهاب كيروان  لهنا سورية أن جرائم الاتجار بالأشخاص من أخطر الجرائم التي تقع على النفس البشرية، لذلك لابد من تضافر الجهود الدولية والحكومية والأهلية من أجل العمل على مكافحة تلك الجرائم
جاء ذلك خلال الورشة التي أقامتها وزارة الداخلية بالتعاون مع منظمة الهجرة العالمية والتي تهدف لبناء القدرات العاملة في الوزارات ذات الصلة بالإضافة إلى إيجاد آليات واضحة لرعاية وحكاية ضحايا الاتجار بالأشخاص للعمل على إعادة تأهيلها الصحي والنفسي والمهني .
وأضاف كيروان أن هذه ورشة من سلسلة ورشات تقوم بها المنظمة الدولية للهجرة بالتعاون مع الحكومة السورية للوصول إلى مكافحة جرائم الاتجار بالأشخاص.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.