وزير الأوقاف السوري
وزير الأوقاف السوري

أكد وزير الأوقاف الدكتور محمد عبد الستار السيد أن مشاركة الدعوة النسائية في سورية في فقه الأزمة أمر مهم للرد على الفتاوى الباطلة وخاصة بحق المرأة المسلمة التي استباحها التكفيريون بفتاويهم.
وأشار وزير الأوقاف خلال لقائه مجموعات الداعيات والتدريس الديني النسائي في جامع العثمان بدمشق لإطلاق مشروع برنامج فقه الأزمة أشار إلى ان ما أفرزته المرحلة الراهنة من فتاوى تكفير وإلغاء وإقصاء ورصد لظاهرة الإرهاب ومحاولات تسييس الدين استوجب ولادة فقه الأزمة كمنظومة فقهية فكرية مرجعية إسلامية للعمل الدعوي تكون وقاية من الأمراض واستغلال الدين حتى تتكشف خيوط المؤامرة على سورية وشعبها.

بدورهن تحدثت الداعيات عن دور الدعوة النسائية في مكافحة التطرف الفكري والتكفيري الوهابي منوهات بالتكريم الذي حظيت به الداعيات من خلال إصدار مرسوم بتعيين أول امرأة داعية كمعاونة لوزير الأوقاف.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.