الجيش اللبناني في البقاع
الجيش اللبناني في البقاع

قالت مصادر أمنية إن الجيش اللبناني فجر سيارة يوم الاثنين في المنطقة الحدودية مع سوريا اشتبه أنها تحتوي على متفجرات ويجري الاعداد لاستخدامها في هجوم محتمل .

وأضافت أنه عثر على السيارة في منطقة ريفية بين رأس بعلبك والفاكهة في سهل البقاع على بعد نحو خمسة كيلومترات شمالي قرية قتل فيها ثلاثة أشخاص بينهم اثنان من أعضاء حزب الله يوم الأحد في انفجار سيارة ملغومة.

وأذاع تلفزيون المنار، لقطات يوم الإثنين لما قال إنها السيارة المشتبه بها وهي سيارة رمادية اللون كانت متوقفة في بستان زيتون قبل تفجيرها.

ورداًعلى تفجير يوم الاحد، اتخذ الجيش اللبناني اليوم مواقع جديدة إضافية على الطرق الترابية والمعابر عند السلسلة الشرقية، وعزز مراكزه السابقة في بلدتي الفاكهة والعين في تنية الراس، تحسباً لتسلل السيارات المفخخة والمسلحين الى الأراضي اللبنانية.

وأشار الى أن عدداً من المسلحين تسلل الى منطقة الحمرات في عرسال الغربية بين بلدتي الفاكهة والعين قادمين من القلمون ويبرود في سوريا.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.