ارشيف
ارشيف

دعا وزيرا الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ونظيره اليوناني أنغلوس ونيزلوس في مؤتمر صحفي عقد اليوم في طهران, المجتمع الدولي إلى المساعدة في حل الأزمة السورية, وأكدا أن الحل في سورية يكون فقط عبر الطرق السياسية والديمقراطية.
من جهته أشار ظريف عن استعداد بلاده للمساعدة في حل الأزمة السورية سياسياً مرحّباً بزيارة مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية الأخضر الإبراهيمي المرتقبة إلى إيران مبيناً أنه سيجتمع معه قبل مغادرته للمشاركة في المفاوضات المتعلقة بالملف النووي الإيراني السلمي.
من جانبه عبر ونيزلوس عن دعم بلاده للحل السياسي والدبلوماسي  للأزمة في سورية واصفاً الأزمة الإنسانية فيها بأنها أزمة عالمية غير مقبولة وعلى المجتمع الدولي معالجتها.
 واصفاً محادثاته في طهران التي شملت مناقشة قضايا دولية ومنها الأزمة في سورية والتطورات في أوكرانيا بالإيجابية.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.