ارشيف
ارشيف

توصل مجلس الوزراء اللبناني إلى اتفاق على البيان الوزاري لحكومة الرئيس تمام سلام. وكانت الاتصالات بين الافرقاء قد بدأت منذ الصباح الباكر لبلورة صيغة تُرضي الجميع، في ظل تمسك فريقي "8 آذار" و"14 آذار" بموقفه من عبارة "المقاومة".

وتأخرت الجلسة نحو ثلاث ساعات عن موعدها المحدد عند الساعة الثامنة مساءً في قصر، بعدما تعذر الاتفاق على صيغة يقبل بها أعضاء الحكومة.

وأفضت الاتصالات والمشاورات،  إلى الاتفاق على صيغة تلاها الرئيس ميشال سليمان كالتالي: "تؤكد الحكومة على واجب الدولة وسعيها لتحرير مزارع شبعا وتلال كفرشوبا والجزء اللبناني من الغجر بشتى الوسائل المشروعة، وحق المواطنين اللبنانيين في المقاومة للاحتلال الاسرائيلي ورد اعتداءاته واسترجاع الاراضي المحتلة"، وهي الصيغة التي اقترحها الرئيس نبيه بري، وأدخلت عليها قوى "14 آذار" بعض التعديلات.

وبدأت الجلسة في وقت متأخر من ليل الجمعة برئاسة الرئيس سليمان، بينما أبلغ "حزب الكتائب" رسمياً عدم موافقته على البيان الوزاري بصيغته المطروحة، وذلك بسبب عدم ربط مرجعية المقاومة بالدولة وكل الخيارات مفتوحة.

ولاحقاً أكدت "الكتائب" أنها ستعطي جوابها النهائي غداً السبت.

 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.