الجيش في الزارة
الجيش في الزارة

أحكمت وحدات من جيش العربي السوري اليوم سيطرتها على المدخل الشرقي والتخوم الشمالية الشرقية لمدينة يبرود، وقتلت مجموعات مسلحة في المنطقة الصناعية ودوار القليح، ودمرت لهم آليات وكميات من الأسلحة والذخيرة المتنوعة حسبما أوردت وكالة سانا.

ونقلت جريدة الوطن مساء اليوم:أن "فرار جماعي" لمسلحي المعارضة من يبرود  إلى بلدة رنكوس المجاورة والجيش يتقدم في الجهة الشرقية من المدينة نقلاً عن (ا ف ب).

كما وأفادت قناة الميادين مساء اليوم، عن مقتل نائب قائد جبهة النصرة  "أبو عزام الكويتي" في اشتباكات يبرود، والذي يعتبر المنسق في صفقة تحرير راهبات معلولا التي تمت منذ أيام.

وبالإنتقال إلى حمص، أحكمت وحدات من الجيش بالتعاون مع الدفاع الوطني سيطرتها على التلال المحيطة بقرية الحصرجية على الطريق المؤدية إلى بلدة الحصن بريف تلكلخ وقتلت عدداً من المسلحين وأصابة أخرين في قرى وبلدات بحمص.

من جهة أخرى أفادت مصادر إعلامية، أن 43 مسلحا في أحياء حمص القديمة سلموا أنفسهم وأسلحتهم للجهات المختصة.

ذكر مصدر عسكري، أن وحدات من الجيش قتلت أفراد المجموعات مسلحة في قرى وبلدات سلمى ودورين والشميسة.

ومن بين القتلى الكويتي أبو سعد والسعوديان أمجد الخزنوي وأبو عمر الغاندي والليبي هيثم الخليفي والتونسي منصور الغزاوي إضافة إلى كل من محمود مدنية ومعين سلواي ومهران العبد ومنصور حدو.

في غضون ذلك قضت وحدات من الجيش على مجموعة مسلحة في ريف اللاذقية الشمالي، وأضاف مصدر عسكري، أنه تم تدمير مستودع للصواريخ ومدفع هاون وسيارة بيك آب مزودة بمدفع 23 مم.

وفي حلب قتلت القوات المسلحة أعدادا من مقاتلو "داعش"، في أحياء وقرى هنانو وبني زيد وبستان القصر والراشدين ودمرت أسلحة وذخيرة كانت بحوزتهم.

أما في  إدلب أوقعت وحدات من الجيش  عشرات القتلى والمصابين بريف إدلب وأحبطت محاولاتهم التسلل إلى مطار أبو الضهور ودمرت مستودعا للذخيرة وصواريخ محلية الصنع.

كما قامت وحدة من الجيش العربي السوري بالقضاء على عدد من المسلحين في منطقة الهجة بريف درعا ومن بين القتلى: أبو حازم معردة وأبو علقمة الإداري وأبو خليل الاداري وأبو أحمد الطفيلي وأبو حسن الطبي المعاني وأبو الهيجاء.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.