اللواء عباس ابراهيم
اللواء عباس ابراهيم

أكد المدير العام للأمن العام اللبناني اللواء عباس ابراهيم أن موضوع المطرانين المخطوفين بولس يازجي متروبوليت
حلب وتوابعها للروم الأرثوذكس ويوحنا ابراهيم مطران حلب وتوابعها للسريان الأرثوذكس أكثر تعقيداً ورغم ذلك فإننا نعمل ما في وسعنا كما في ملفي مخطوفي إعزاز وراهبات دير معلولا.
مضيفاً أن القيادة السورية قدمت كل التسهيلات من أجل تأمين الإفراج عن راهبات دير مار تقلا في معلولا اللواتي كن مختطفات من قبل المجموعات الإرهابية المسلحة، موضحاً أن القيادة السورية هي التي قدمت التسهيلات لإطلاق سراح الراهبات بما يضمن ويحافظ على القوانين والأنظمة لجهة عدم السماح بترك أي قاتل أو مرتكب لأعمال جنائية.
 

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.