وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح
وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح

رواد زينون
في زمن الشدائد والمحن تتمسك الأمم بأعلامها .. هذا ما صرحت به وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح لموقع هنا سورية أثناء افتتاحها معرض الفنانين السوريين الرواد في دار الأسد للثقافة والفنون في دمشق، وفي هذا المعرض المتميز نستعيد ذكرى لم تغب عنا يوماً لقامات وطنية تركت في حياتنا التشكيلية أثراً لا يمحى، حيث نستمد من قوة إبداعهم قدرتها على البقاء والعطاء.
وأضافت مشوح تنوعت الأعمال بين الواقعية والانطباعية والسريالي، وبعضهم انعطف نحو الرمزية حيث أعادت إنتاج الحياة مبشرة بولادة جديدة.
بدوره قال مدير الفنون بدمشق السيد عماد كسحوت أن هذا المعرض هو لاستعادة الفن التشكيلي للفنانين الرواد، الذين تركوا أثر كبير وبصمة مهمة للفن السوري والأجيال الشباب، حاولنا من خلال هذا المعرض تكريمهم من خلال هذا المعرض وعرض أعمالهم أمام الفنانين الشباب.
واقتصر المعرض على عرض  سبعة عشر لوحةً لـ خمسة من رواد الفن التشكيلي السوري وهم لؤي كيلاني، محمود حماد، نصير شوري، أدهم إسماعيل، فاتح المدرس.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.