الفعالية الأولى لبرنامج فقه الأزمة
الفعالية الأولى لبرنامج فقه الأزمة

أكد وزير الاوقاف الدكتور محمد عبد الستار السيد ضمن الفعالية الأولى لإطلاق مشروع تدريب الكوادر من مدرسين وأئمة وخطباء على برنامج فقه الأزمة أن ما أفرزته المرحلة الراهنة من تكفير وإلغاء وإقصاء ورصد لظاهرة الإرهاب ومحاولة تسييس الدين استوجب ولادة ”فقه الأزمة" كمنظومة فقهية فكرية ومرجعية إسلامية للعمل الدعوى ليس فقط على الساحة السورية وإنما على صعيد المنطقة ككل.
وأشار إلى ضرورة اعتماد هذا الفقه منهجاً دينياً فى خطب الجمعة والدروس الدينية فى المساجد لمواجهة الفتاوى المضلة التي افتى بها البعض في هذا الظرف التاريخي الذي تتعرض به سورية لمؤامرة كبرى استهدفت الإسلام والوطن حيث برزت الأفكار التكفيرية الوهابية من الأعراب في محاولة لتشويه الإسلام والعروبة والفصل بينهما للنيل منهما.

اترك تعليق: التعليقات تمثل أصحابها ولا تمثل `هنا سورية` بالضرورة.